محاذير استخدام بذر الكتان

 
يلجأ الكثيرون إلى العلاج بالأعشاب الطبية عند إصابتهم بالأمراض المختلفة، ورغم أن للأعشاب فوائد طبية جمَّة لا يستهان بها، إلا أن هناك شروطا واعتبارات مختلفة يجب وضعها في الحسبان قبل استخدام هذه الأعشاب، سواء من ناحية الجرعة المناسبة، أو الحال
ة الصحية للمريض، أو طريقة استخدام الأعشاب، وطريقة حفظها.
المقولة الشائعة «إذا ما نفع ما بضر» ليست دائما صحيحة، فأحيانا قد تكون الأعشاب الطبية ضارة بصحة المريض، وقد تؤدي إلى حدوث مضاعفات خطيرة، سأتحدث اليوم عن محاذير استخدام بذور الكتان في العلاج.
1- لا يعطى الأطفال بذور الكتان إلا تحت الإشراف الطبي.
2- يجب أن لا تزيد الجرعة اليومية عن 2 ملعقة طعام من بذور الكتان، أو كبسولتي زيت بذور الكتان.
3- تحفظ بذور الكتان المطحونة في إناء محكم الإغلاق في الثلاجة، وبعيدا عن الضوء، ويفضل طحنها عند الاستعمال (لا تتحقق الاستفادة العلاجية من دون طحن البذور).
4- مسحوق بذور الكتان يؤثر على النشاط الهرموني للمرأة، فقد يؤثر على الحمل، أو مواعيد الدورة الشهرية ومدتها.
5- الجرعة الزائدة من بذور الكتان قد تسبب ضيق التنفس، وسرعة التنفس، والضعف، أو صعوبة في المشي، وربما تسبب النوبات الدماغية أو الشلل.
6- بذور الكتان (وليس زيت بذور الكتان) تسبب الإسهال، وزيادة عدد حركات الأمعاء، وألم في البطن.
7- يُنصح الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الدهون الثلاثية في الدم بتجنب بذور الكتان وزيت بذور الكتان بسبب تأثيرات غير واضحة على مستويات الدهون الثلاثية.
8- يجب على مرضى السكري توخي الحذر عند استخدام منتجات الكتان عن طريق الفم، لأن أحماض اوميجا 3 الدهنية في زيت بذور الكتان وبذور الكتان قد تزيد مستويات السكر في الدم.
9- بعض أبحاث الطب الطبيعي تنصح بتوخي الحذر عند استعمالها من قبل مرضى قصور الغدة الدرقية.
10-بعض الدراسات تفيد بأن بذور الكتان وزيت بذور الكتان قد يزيد من مخاطر النزف، حيث تقلل من تخثر الدم. لذا ينصح المرضى الذين يعانون من اضطرابات النزف، والذين يتعاطون المخدرات والتي تزيد من خطر حدوث نزف، والأشخاص الذين سيخضعون لعمليات جراحية، أو مراجعة طبيب الأسنان بتجنب استخدام بذور الكتان.
11- تسبب بذور الكتان حساسية لبعض الأشخاص حيث يمكن أن تظهر عليهم الأعراض التالية: إسهال، ألم في البطن، حكة، وخاصة في الكفين والقدمين، تدميع العينين، طفح جلدي، توعك، انسداد الأنف؛ غثيان، ضيق في التنفس؛ عطس، قيء



د. خوله مناصرة


مقالات ذات صلة