الكركم فوائد ومحاذير

 

 
د. خوله مناصرة- استخدمت عشبة الكركم منذ آلاف السنين في علاج العديد من الأمراض؛ كالالتهابات، وبعض أنواع السرطان، وسوء الهضم. ونالت تركيزا إعلاميا كبيرا في الفترة الأخيرة.

 

يستخدم الكركم في الطبخ، وكمادة ملونة للزبدة والأجبان والمستردة، واستخدم في الطب الصيني كمقاوم للالتهابات، وعلاج للكبد، وسوء الهضم، وأمراض الجلد، وعلاج الجروح، ومنع تجلط الدم.

 

والكركم مضاد قوي للأكسدة، ويعمل على إزالة الجذور الحرة من الجسم، التي تسبب موتا خلايا الجسم، وتغييرا في مادة الوراثية.

 

وبالرغم من وجود تناقضات في بعض الأبحاث الخاصة بمادة الكركم، إلا أن الكثير منها يزكيها للحالات التالية:

 

سوء الهضم

يعتقد أن الكركم يحفز المرارة على إفراز الصفراء التي تساعد على تحسين عملية الهضم. وأفادت بعض الدراسات بأن الكركم يساعد على تخفيف الأعراض الناتجة عن الغازات المتكونة في المعدة والأمعاء نتيجة لسوء الهضم.

 

التهاب غشاء القولون

وهو مرض مزمن يصيب الأمعاء الغليظة، وتتعاقب فيه فترات ظهور أعراض المرض واختفائها. وتجدر الإشارة هنا إلى أن الكركم لا يخفف من قرحة المعدة، بل قد يزيدها سوءا بزيادة إفراز الحمض في المعدة.

 

التهاب المفاصل

لقد استخدم الكركم مع مزيج من الأعشاب الأخرى والمعادن في علاج آلام المفاصل، غير أن الدور الذي يلعبه الكركم في هذا العلاج لا زال موضع تساؤل.

 

أمراض القلب

لقد ساعد الكركم في تخفيض مستويات الكولسترول والدهون في أجسام الحيوانات، إلا أن ذلك لم ينجح عندما جّرّب على الإنسان. كما يساعد الكركم في منع تكون الجلطات على جدران الشرايين والأوردة.

 

السرطان

أجريت أبحاث كثيرة على استخدام الكركم في علاج بعض أنواع السرطان؛ كسرطان البروستات، والصدر، والجلد، والقولون. وقد يكون أثره الايجابي في ذلك ناتج عن كون الكركم مادة مضادة للأكسدة، والأمر ما زال بحاجة إلى المزيد من الدراسات والأبحاث.

 

عدوى البكتيريا والفيروس

بينت الأبحاث التي أجريت في أنابيب الاختبار أن باستطاعة الكركم قتل البكتيريا والفيروسات، ولا يعلم الباحثون فيما إذا كانت هذه النتائج تنطبق على الجسم البشري.

 

التهاب بؤبؤ العين

تدل الدراسات المبدئية على نجاح الكركم في علاج التهابات بؤبؤ العين، إلا أن الأمر بحاجة إلى مزيد من الأبحاث في هذا الاتجاه.

 

المحاذير

 

إن استخدام الكركم كبقية الأعشاب كعلاج لبعض الإمراض يجب أن يتم ضمن الجرعات المحددة طبيا، وان تناولها بكميات كبيرة يسبب اضطرابات، وأحيانا قرح معديّة.

 

لا يخفض الكركم مستوى السكر في الدم، لذلك يجب على مرضى السكري عدم تناول الكركم من دون إشراف طبي.

 

بما أن الكركم يساعد على زيادة ميوعة الدم، يجب التوقف عن تناوله قبل أجراء أي عملية جراحية لمدة أسبوعين على الأقل.

 

 

يجب عدم تناول الكركم بأشكاله الصيدلانية المختلفة إذا كنت تتناول مميعات للدم، لأن ذلك يزيد من خطورة حدوث نزيف دموي.



مقالات ذات صلة